الرئيسيةنشاطاتندوة في الطبقة بعنوان “التربية والتعليم إلى أين؟”

ندوة في الطبقة بعنوان “التربية والتعليم إلى أين؟”

الطبقة – نظّمت لجنة التربية والتعليم في مدينة الطبقة، اليوم السبت، ندوة بعنوان “التربية والتعليم إلى أين؟” لمناقشة واقع التعليم في المنطقة والتحديّات التي يواجهها بعد عدّة سنوات من الحرب، وبحث السبل اللازمة لتجاوزها.

بدأت الندوة التي حضرها عددٌ من المثقفين والمدرّسين وأعضاء الإدارة المدنيّة لمنطقة الطبقة، بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء.

وفي هذا الخصوص، تحدّث عضو اتّحاد المثقفين لمنطقة الطبقة “حسن الحاج” قائلاً: عند تأسيس لجنة التربية والتعليم في الطبقة كان هناك مكتبان يتبعان للإدارة المدنيّة، ولكن بعد جهودٍ جبّارة ورغم التحديّات التي واجهتنا نتيجة الأضرار والدمار الذي لحق بالمدارس من قبل إرهابيي “داعش”، استطعنا إعادة الواقع التعليميّ أفضل ممّا كان.

وأشار “الحاج” إلى توزيع الكتب المدرسيّة لكافّة مدارس الطبقة وريفها، مضيفاً أنّه سيتمّ كذلك توزيع اللباس المدرسيّ الموحّد على التلاميذ في جميع مراحل التعليم.

وأوضح أنّه يجري تجهيز المدارس بكافّة المستلزمات، والعمل لتكريس جهود المدرّسين بما يساهم في استئناف العمليّة التربويّة والتعليميّة بالشكل الأمثل.

وفي ختام الندوة تمّت مناقشة المشاكل التي تعترض سير العمليّة التعليميّة وسبل تجاوزها، وجرى عرض الأعمال المنجزة من قبل لجنة التربية والتعليم في الطبقة.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة