الرئيسيةمنوعاتومضة عن حياة شهيد “عبد الله العبد الله”

ومضة عن حياة شهيد “عبد الله العبد الله”

سطّر أبناء الشمال السّوريّ بدمائهم الزكيّة، أسمى معاني التضحية والفداء في سبيل رفعة الوطن وكرامته، وقدّموا الغالي والنفيس بعزيمةٍ لا تقهر وإرادةٍ لا تلين في سبيل دحر الإرهاب والقضاء عليه.

الشهيد “عبد الله العبد الله” أحد مقاتلي قوّات سوريّا الديمقراطيّة، الذين وهبوا أنفسهم لدرب الحريّة وعزّة الوطن، وقضى شهيداً في معارك دحر إرهاب “داعش”.

ولد الشهيد “عبد الله” في قرية “كديران” التابعة لمنطقة الطبقة، وترعرع ضمن أسرةٍ بسيطةٍ مكوّنة من شقيق وخمس شقيقات، متزوجٌ ولديه طفلتان، ولم تسعفه ظروفه ووضع المنطقة عموماً في إكمال دراسته.

وعند انطلاق حملة “غضب الفرات”، قرّر الانضمام لقوّات سوريّا الديمقراطيّة بتاريخ 1/3/2017، للدّفاع عن وطنه، والمشاركة في دحر الإرهاب أينما وجد.

خضع “عبد الله” لعدّدٍ من الدورات السياسيّة والعسكريّة في قرية “الشيوخ”، وخاض عدّة معارك في ريف الرقّة الشماليّ في (حزيمة، العبّارة، الكالطة)، لينتقل لاحقاً للقتال في الجبهة الشرقيّة، حيث خاض معارك شرسة ضدّ تنظيم “داعش” الإرهابيّ في حيّ “الصناعة” شرق مدينة الرقة.

واستشهد “عبد الله” في حيّ “الصناعة” بتاريخ 23/6/2017 بعد أن فجّر أحد إرهابيي “داعش” سيّارة مفخّخة، ليروي بدمه أرض وطنه، وينهي بذلك مسيرة مقاتلٍ شرس أبى أن يلازم منزله بينما وطنه يتعرّض لأعتى هجمات الإرهاب.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة