الرئيسيةحواريوماً بعد يومٍ تنتعش الحركة في مدينة الرقة

يوماً بعد يومٍ تنتعش الحركة في مدينة الرقة

بدأت الحياة تسري في مدينة الرقة تدريجياً، حيث قام مجلس الرقة المدني بالتعاون مع المنظمات بإزالة السواتر الترابية من الشوارع، وإزالة مخلفات الحرب من أنقاض الأبنية المتهالكة من الشوارع الرئيسية، وبدأت حركة البناء والعمل، وحركة التجارة من خلال محلات بيع الخضار والفواكه واللحوم وغيرها.

فبدأ الأهالي بالعودة إلى منازلهم وبدأوا ببناء منازلهم المهدومة وإصلاح المنازل المتضررة، وتنظيف الشوارع، وإزالة الأنقاض المتراكمة، وفتح المحلات التجارية والصناعات.

حيث أكد المواطن أحمد الفياض صاحب بسطة لبيع الخضار في دوار الدلة مركز بيع الخضار سابقاً أن الحياة بدأت تعود تدريجياً للمدينة، وبدأ الناس بإصلاح بيوتهم وإعادة تأهيلها.

 وناشد الفياض مجلس الرقة المدني بأن يزيل بقية السواتر الترابية والأنقاض لإنعاش الحركة التجارية وتشجيع المدنيين للعودة إلى منازلهم وإصلاح خطوط المياه لأنها هي الحياة، ووجه الفياض نداءً للأهالي بالإسراع في العودة إلى منازلهم وإصلاح مدينتهم لعودة الحياة إليها.

أما عبد الجبار الحسين من سكان حي الساقية فقال عدت إلى منزلي منذ شهرين وقمت بفتح دكاني القديم وأنا الآن أبيع اللحوم الطازجة، وإن حركة البيع ممتازة تتحسن نحو الأفضل كل يوم وأتأمل بعودة الأهالي إلى بيوتهم وسير الأمور الى الافضل لبناء المدينة.

 وأتمنى من الجميع الاهتمام والمساهمة بتنظيف المدينة وتفكيك الألغام التي تركتها داعش خلفها.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية