الرئيسيةمانشيتالاجتماع الأول للشبيبة في الرقة تحت عنوان “الشباب تضحية وفداء وعمل وبناء”

الاجتماع الأول للشبيبة في الرقة تحت عنوان “الشباب تضحية وفداء وعمل وبناء”

عقد أمس في مجلس الرقة المدني في مدينة الرقة وبالتعاون مع دار المرأة الاجتماع الأول للشبيبة تحت عنوان “الشباب تضحية وفداء وعمل وبناء”.

بدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت، وألقى هاني العمر رئيس اللجنة التحضيرية للشبيبة جاء فيها:

“إننا اجتمعنا اليوم ولأول مرة بعقد المؤتمر بعد تحرير مدينة الرقة، إن الشبيبة حظيت بالمرتبة المتقدمة بين المنظمات في سورية وشمالها حيث أصبح لها تقاليدها العريقة في سبيل العمل الشبابي والمؤسسات الطوعية، وأنهم كانوا ومازالوا مع القوى الديمقراطية والمؤسسات الشعبية الرديف الأقوى لقوات سوريا الديمقراطية”.

ولفت العمر أن المجلس المدني في الرقة يهتم بقضايا وشؤون الشباب ورعايتها مشيراً بأن الشباب بوجوههم النضرة والبشائر البادرة عليهم وروحهم الوثابة يمثلون مطامح شباب سوريا الديمقراطية، وروح الانتماء الديمقراطي وخاصة الحرب الجائرة التي تعرضت لها بلادنا من جراء الإرهاب.

وتابع العمر وأن اجتماعنا هذا يمثل جيل الشباب وأهدافه ورسالته، مؤكداً أن الشباب كانوا ومازالوا حملة المشروع القومي الديمقراطية من جميع مكوناته الذي يواجه أخطر المجموعات الإرهابية.

وأشار العمر خلال اجتماعه على المهام الكبيرة التي تقع على عاتقهم لتعزيز الصمود وتحقيق النصر على الجماعات المسلحة كافة، كما بحثنا سبل تعزيز الفكر القومي وتأمين فرص عمل لأكبر قدر منهم، كونه يوجد من الشباب من حملة الشهادات الجامعية عاطلين عن العمل، وأنه لا ذل ولا هوان ولا استسلام على أرضنا، هذه التي ضحت وقدمت الكثير من الشهداء في سبيل دحر الإرهاب، مؤكداً استعداد الشباب من جميع المكونات في روج آفا وشمال سوريا لإحباط جميع مخططاتهم.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية