الرئيسيةمانشيتتزايد الطلب على مواد البناء في مدينة الرقة

تزايد الطلب على مواد البناء في مدينة الرقة

بدأ أهالي مدينة الرقة، بعد عودتهم واستقرارهم، ببناء منازلهم المدمرة، من خلال هدم المنازل القديمة واستخراج الحديد الموجود فيها، من ثم إزالة أثار الدمار للبدء بإعادة الإعمار، وبدأ التزايد على طلب مواد البناء مع تزايد عمليات إعادة الإعمار.

ويعتبر الحديد من العناصر الأساسية في البناء فيقومون بإخراجه وإصلاحه وإعادة تأهيله للبناء.

حيث أكد عيسى الجمعة، أحد تجار الحديد في مدينة الرقة، أنهم يقومون بتعهد الأبنية السكنية المتضررة من الحرب وإخراج مادة الحديد وإعادة تأهيلها لاستعمالها من جديد وبالرغم من صعوبة هذا العمل إلا أنه يوفر على الأهالي بعضاً من مصاريف البناء.

وأشار الجمعة أن سعر الحديد الجديد 275000 للطن، بينما فالحديد المستخرج من الأبنية يباع بسعر180000 للطن والمواطن يلاحظ الفرق ما بين السعرين فيبحث عن الأرخص تكلفة.

أما عبدالله الناشف أحد تجار الإسمنت في مدينة الرقة فيقوم بجلب الإسمنت من مدينة منبج بسعر أقل من السابق حيث أنه في الوقت الحالي يباع الطن بـ 40000 ألف ل.س ليسهل على الأهالي شرائه، ويوم عن يوم يزداد الطلب على هذه المادة كلما فتحت الطرق داخل المدينة ليعودوا الأهالي لبناء منازلهم.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية.