الرئيسيةمانشيتمظاهرة حاشدة في الطبقة تنديداً بالعدوان التركي على عفرين

مظاهرة حاشدة في الطبقة تنديداً بالعدوان التركي على عفرين

رداً على الحملة الهمجية التي يقوم بها جيش الاحتلال التركي على مدينة عفرين، ورداً على تبجح الرئيس التركي أردوغان، خرج المواطنون في مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي بمسيرة عارمة تنديداً بالهجمات التركية على مدينة عفرين حيث شارك بالمسيرة جمع الفعاليات والمكونات في المدينة.

وانطلقت المسيرة من دوار الشهداء باتجاه سوق الطبقة المركزي وقف المواطنون فيها وقفة صمت واجلال لأرواح الشهداء الذين سقطوا بقذائف جيش الاحتلال التركي واكد المشاركون في المسيرة أن الهجمات التركية ليس إلا نتيجة إفلاس النظام التركي وداعميه وتوافد الأهالي من أريف الجرنية والمنصورة والسويدية للمشاركة في هذه المسيرة.

وألقى منير العداد كلمة باسم لجنة الرياضة والشبيبة أكد فيها على ضرورة الوقوف صفاً واحداً في وجه أي إعتداء يمس أمن وأمان المنطقة.

وأشار العداد إلى أن الهجوم التركي ليس إلا وسيلة لدعم تنظيم داعش الذي تقهقر على أيدي قوات سورية الديمقراطية مؤخراً والذي كان النظام التركي أحد داعميه ومموليه.

كما ألقى أوميد كابار كلمة باسم قوات سورية الديمقراطية أكد فيها على ضرورة التلاحم الجماهيري بكل مكوناته في ظل الأزمات التي تسعى تركيا لزعزعتها واستقرارها وأشار إلى الدور الكبير الذي قامت به قوات سورية الديمقراطية بهزيمة مرتزقة داعش وسيكون لجيش الاحتلال التركي هزيمة أكبر وأقسى في مدينة عفرين

كما حيت روشان حمي الرئيس المشتركة لمجلس الطبقة المدني باسم المجلس أبطال المقاومة في عفرين وصمود أهلها المقاومين رغم الهجمة آلة الحرب التركية التي تستهدف المدنيين بدرجة الأولى.

نؤكد من هنا في الطبقة أن ما تقوم به الدولة التركية في عفرين هو عدوان سافر على شعوب شمال السوري بعربها وكردها وسريانها.

 المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية