الرئيسيةمانشيتحركة الشبيبة في الشدادي تدين هجمات الدولة التركية على عفرين

حركة الشبيبة في الشدادي تدين هجمات الدولة التركية على عفرين

خلال مظاهرة نظمها أهالي مدينة الشدادي والقرى المحيطة بها للتعبير عن غضبهم حول هجمات الاحتلال التركي على مدينة عفرين، وقرأت حركة الشبيبة العربية في مدينة الشدادي بيان للرأي العام ندّدت فيه العدوان التركي السافر على مدينة عفرين،
حيث بيّنت أن هذا العدوان يمثّل فشل نظام أردوغان الإمبريالي.
وهذا نص البيان:

 باسم حركة الشّبيبة العربيّة بمدينة الشدادي ندين بأشد العبارات العدوان الإرهابي على حُرمة الأراضي السورية ونناشد الرأي العام بوضع حدّ لهذه الهجمة الممنهجة على مدينة عفرين حيث تعدّ هذه الهجمة بمثابة انتقام من الانتصارات التي حققتها قوّات سوريا الديمقراطية على الإرهاب، ودعم للقاعدة في مدينة ادلب من أجل إعادة أمجاد العثمانيين في المنطقة، لذلك نحن كشبيبة يجب أن نقف في وجه كل الاعتداءات السافرة على الأراضي السورية لأن الشّبيبة هي من سيكتب التاريخ ويقرأه ويعيد أمجاد الأمة وستحطم الانظمة السلطويّة.
إن بدء الحرب في عفرين قد أحدث فجوة في العالم وخاصّة في الدولة التركية لأنّها أظهرت نفسها على حقيقتها كدولة إرهابية داعمة للتكفيريين في المنطقة.
وإن مقاومة رفاقنا على جبهات القتال مقاومة نضال سوف يكتبها التاريخ بأحرفٍ من ذهب لذلك يجب أن تكون الشبيبة حركة فعّالة ولها دور كبير في هذه الحرب فالشبيبة هي جيل المستقبل وهي الجيل الّذي سيعيد أمجاد السيد رضا وصلاح الدين وعمر المختار
واليوم إذا سمحنا للدولة التركية باحتلال أرضنا هذا يعني اننا سنسمح لهم باحتلال لغتنا وثقافتنا وتاريخنا الذي كتبناه بدماءِ شهدائِنا ومقاومة رفاق السلاح الساهرين على حماية الوطن.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية