الرئيسيةحوارومضة عن حياة مقاتل من الرقة

ومضة عن حياة مقاتل من الرقة

مقاتلونا حكايات بطولة وكفاح لا تنتهي في حكاية كل واحد منهم قصة تختصر معاناة مدينة الرقة التي بقيت تحت حكم داعش لسنوات عانت خلالها المدينة وأهلها من ظلم واستبداد داعش.

عبد الحميد الفارس مقاتل من مدينة الرقة من حي الدرعية، رفض الظلم والاستبداد وانضم لقوات سوريا الديمقراطية ليسهم في تحرير مدينته وأهله من ظلم داعش.

الفارس تحدث عن حياته قبل أن ينضم لقوات سوريا الديمقراطية وقال: سجنت لدى داعش عدة مرات ولا أذكر بالضبط عدد المرات التي تعرضت فيها للضرب والإهانة على يد مجرمي داعش، وكانت الأسباب عديدة منها التدخين في الشارع وأيضاً اتهموني بأني معارض لهم.

وقال الفارس: غادرت مدينة الرقة والتحقت بحملة غضب الفرات وشاركت بمعارك تحرير الريف الغربي لمدينة الرقة  كقرى السلحبية الغربية والخاتونية والحاوي والمحوكية ومزرعة ربيعة والجزرة، كما وشاركت بالمعارك داخل المدينة كتحرير حي الطيار والادخار والرومانية كراج البولمان حيث دارت هناك اشتباكات عنيفة وانفجرت ألغام كانت داعش قدر زرعتها لتعيق تقدمنا أدت لإصابتي بكسر في يدي نتيجة شظية، نقلت على إثرها لمشفى سارية في الحسكة ثم أكملت العلاج في كوباني وبعدها أجريت عملية في الطبقة قبل أربع اشهر وانتقلت لدار الجرحى فيها لاستكمال العلاج الفيزيائي، والآن بدأت اشعر بتحسن كبير وخلال شهرين سأعود من جديد لمواصلة الدرب الذي بدأته والتحق من جديد بجهات القتال لأحارب المعتدين وأدافع عن وطني وأمض في الدرب الذي اخترته وسار فيه من شهداؤنا.

المركز الإعلامي لقوات سوية الديمقراطية