الرئيسيةمنوعاتبإمكانيّاتٍ بسيطة.. بلديّة الشعب تقدّم خدماتها لأهالي “كديران”

بإمكانيّاتٍ بسيطة.. بلديّة الشعب تقدّم خدماتها لأهالي “كديران”

تقدّم بلديّة الشعب في قرية “كديران” التابعة للرقة خدماتها للأهالي رغم الإمكانيّات البسيطة التي تمتلكها، والصعوبات التي تواجهها.

وتواجه البلديّة عدداً من المشاكل أهمها تراكم النفايات. حيث الروائح المنبعثة عن تجمّعات النفايات، وتكاثر الحشرات الناقلة للأمراض فيها؛ لا سيّما مع ارتفاع درجات الحرارة.

وشكلت البلديّة لهذا الغرض لجنة للإشراف على إزالة تجمّعات النفايات وتخصيص مكبٍّ محدّد لها.

ويضاف إليها، مشكلة أخرى تتمثل في إصلاح شبكات المياه؛ لتأمين مياه الشرب لحوالي 15000 نسمة من سكان القرية.

وعن العراقيل التي تواجهها الإدارة، يتحدّث لنا الرئيس المشترك لبلديّة الشعب في “كديران” إبراهيم العبّود بالقول: “المشكلة الأولى التي واجهتنا في العمل، هي أنّ مكبّ النفايات الوحيد قرب القرية مخصّصٌ لـ 12 قرية، وهو ما يشكل أزمة من حيث تراكم تجمّعات كبيرة للنفايات في ظلّ عدم وجود الآليات الكافية لدينا لطمرها، الأمر الذي أدّى إلى انتشار عددٍ من الأمراض المنقولة عن طريق الحشرات بين أطفال القرية”.

وعن مشكلة تأمين مياه الشرب أشار العبّود إلى أنّ خط التغذية الرئيسي مكسور ما أدّى إلى انقطاع المياه عن القرية. حيث استأجروا لذلك جرّافة وحفروا مسار خط التغذية الرئيسي لاستبدال الخط المكسور بقساطل بطول 38 كم.

وأضاف: “واجهنا بعض الصعوبات في تأمين القساطل. إلى جانب قلة عدد الكادر العامل في مشروع صيانة خط التغذية الرئيسيّة لمياه الشرب. لكن رغم ذلك استطعنا تأمين المياه لكافة أهالي القرية”.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريا الديمقراطيّة