الرئيسيةGeen categorieقرية من بلدي “الحمّام”

قرية من بلدي “الحمّام”

تقع قرية “الحمّام” على الضفة اليمنى لنهر الفرات، في ريف الرقة الغربي، وتبعد عن مركز المدينة 25كم، وتقع للغرب منها بلدة المنصورة، ويشكل سد الحرية المدخل الغربي للقرية، وتحدّها قرية الهورة من الجنوب، وقرية البارودة من الشرق، بينما يمتد نهر الفرات شمال القرية.

تتميز القرية بوجود موقع أثري يعود للعصر الروماني يسمى (الحمّامات الرومانية)، ويقع جنوب شرق القرية، ومنها أخذت القرية اسمها الحالي.

تحررت هذه القرية من إرهابيّ “داعش” بتاريخ 2/6/2017، ونشطت فيها الحركة العمرانية بعد تحريرها وتشكيل مجلس لإدارة شؤونها وتنظيمها، حيث تم افتتاح ثلاث مدارس ابتدائية وأخرى إعدادية، وعادت المياه والكهرباء للقرية.

يبلغ عدد سكانها /15/ ألف نسمة، وأغلبهم من عشيرة العجيل. ويعمل القسم الأكبر من سكّانها بالزراعة.

“محمد العجيل” أحد أهالي القرية تحدث لنا عن هذه القرية قائلاً أنّ القسم الأكبر من سكان القرية يعمل بالزراعة، ويوجد في القرية عدد من المشاتل الزراعية. وساعد موقعها على الطريق الدولي الذي يربط الرقة بحلب وباقي المدن الاخرى على تنشيط حركة التجارة والصناعة.

كما أسهم مكتب العلاقات العامّة العسكريّة في القرية بدورٍ كبيرٍ في حلّ الخلافات العشائريّة، ممّا دفع بهذه العشائر لحث أبنائها على الالتحاق بصفوف قوات سوريا الديمقراطية التي حرّرتهم من سيطرة تنظيم داعش الإرهابيّ.

 

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة