الرئيسيةمنوعاتإدارة المرأة في الطبقة تصدر بياناً للحد من العنف ضد المرأة  

إدارة المرأة في الطبقة تصدر بياناً للحد من العنف ضد المرأة  

الطبقة – يتواصل مسلسل العنف بشتى أشكاله ضد النساء لتبلغ ذروتها في القرن الحادي والعشرين، ويكاد لا يمر يوم دون أن تقتل فيه امرأة أو تغتصب أو تتعرض للضرب.

هذا العنف الذي يرجع عمره إلى نحو سبعة آلاف عام، بلغ القمة في منطقة الشرق الأوسط التي شكلت المهد للآلهة الام.

وبينما ينادي الكثيرون بحرية المرأة نظرياً، نرى جرائم متكررة بحق المرأة في كل بقاع العالم وبالأخص في الشرق الأوسط.

وفي بداية هذا الشهر قتلت الشابة “صابرين” في قرية السلحبية وبعدها بأيام قتلت شابة أخرى في جرابلس بذريعة ما يسمى غسل العار، وها هو النظام الإيراني يُقدم على إعدام” شرارة ألياسي” ليستمر النظام الذكوري في قمع كل نداءات الحرية.

وتلت البيان “زهرة الحمادة” باسم إدارة مجلس المرأة في الطبقة، وجاء ف البيان:

إننا إدارة مجلس المرأة في الطبقة ونساء الطبقة جميعاً، نؤكد أن استهداف النساء ليس اسهدافاً جسدياً، بل هو استهداف للنظام الديمقراطي المتحور حول المرأة، لأن الأنظمة الذكورية تتوجس من إرادة المرأة وترى فيها خطراً يهدد وجودها.

من هنا من الطبقة، نستنكر كل الجرائم المرتكبة بحق المرأة وندعو كافة النساء في شمال شرق سوريا والعالم للتحرك ضد هذه الجرائم الممنهجة لوضع حد لتمادي الأنظمة الذكورية في ممارستها القمعية.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية