الرئيسيةاخبارحصيلة الاشتباكات في معركة (دحر الإرهاب)

حصيلة الاشتباكات في معركة (دحر الإرهاب)

1– محور الباغوز: قصف الإرهابيّون مواقع مقاتلينا بالأسلحة الثقيلة والخفيفة، حاول بعدها شنّ هجوم كبير، فتصدّى لهم مقاتلونا، واندلعت اشتباكات عنيفة، تكبّد خلالها الإرهابيّون قتلى وجرحى، فيما استولى مقاتلونا على كميّات من الأسلحة والذّخائر بينها سيّارة مفخّخة كانت معدّة للتفجير.

في ساعات الظهيرة، شهد هذا المحور أشدّ الاشتباكات على الإطلاق، حيث استخدم الإرهابيّون كافّة صنوف الأسلحة الثقيلة والخفيفة والقنّاصات، لكنّ مقاتلونا تصدّوا لهم، وأوقعوا في صفوفهم قتلى وجرحى، ما اضطرّ البقية للتراجع والفرار من أرض المعركة.

هذا فيما شرعت وحدات الهندسة العسكريّة إلى إزالة وتفكيك الألغام التي كان قد زرعها الإرهابيّون في المنطقة.

في أولى ساعات المساء، شنّ مقاتلونا هجوماً على مواقع الإرهابيّين، فقتلوا عدداً منهم، في ظلّ تقدّم مسافة /1/ كم في هذا المحور، واستطاعوا تثبيت /17/ نقطة، فيما لاذ الإرهابيّون بالفرار. كما استولى مقاتلونا على سيّارة مفخّخة أخرى، كانت مجهزّة للتفجير.

واستمرّ تقدّم مقاتلينا في هذا المحور، وتمكّنوا من تثبيت /23/ نقطة أخرى، رغم حالة الجو السيّئة والظلام الكثيف.

كما هاجم الإرهابيّون في جهة أخرى من هذا المحور نقاط ومواقع قوّاتنا، وتصدّت لهم قوّاتنا بكلّ بسالة، حيث اندلعت اشتباكات عنيفة استمرّت لأكثر من 4 ساعات متواصلة، قتل فيها عدد من الإرهابيّين وجرح عدد آخر، فيما تمكّن مقاتلونا من تفجير سيّارة مفخّخة عن بعد، وقبل أن تصل إلى مواقعهم. وعمد الإرهابيّون إلى قصف نقاط قوّاتنا بصواريخ (ASPG)، ولكنّها لم تسفر عن أيّة أضرار تذكر.

حاول الإرهابيّون تجميع صفوفهم من جديد؛ تحضيراً لهجوم ثالث، ولكن مقاتلونا تنبّهوا لهم، فشنّوا هجوماً عنيفاً على مواقع وتحصينات الإرهابيّين، اندلعت على إثره اشتباكات قويّة، لجأ الإرهابيّون إلى استخدام كافّة صنوف الأسلحة، الخفيفة منها والثقيلة، لكن مقاتلونا ألحقوا بهم خسائر فادحة، فقتل وجرح العشرات منهم، فيما لاذ البقيّة بالفرار. وبعد هدوء نسبيّ دام فترة قصيرة، شرع الإرهابيّون إلى قصف مواقع قوّاتنا بقذائف الهاون والمدفعيّة. فيما فكّكت وحداتنا الهندسيّة العديد من الألغام في المنطقة.

هذا فيما شهدت باقي الجبهات في هذا المحور، اشتباكات مستمرّة، استخدم الإرهابيّون فيها الأسلحة الثقيلة والخفيفة أيضاً، إضافة إلى القصف بقذائف الهاون والصّواريخ، ولكن مقاتلونا تصدّوا لكافّة الهجمات، وأوقعوا في صفوفهم قتلى وجرحى، وسط شنّ طيران التّحالف الدّوليّ عدّة غارات جوّيّة على مواقع الإرهابيّين.

2– محور هجين: هذا المحور أيضاً شهد في ساعات الصباح اشتباكات عنيفة بين مقاتلينا وإرهابيّي “داعش”، حيث شنّ الإرهابيّون هجوماً على مواقع مقاتلينا في هذا المحور، فاندلعت اشتباكات قويّة، قتل فيها عشرات الإرهابيّين وجرح آخرون، ولم يصمد الإرهابيّون أمام مقاتلينا، فلاذوا بالفرار، وخلّفوا وراءهم قتلاهم وأسلحتهم، واستولى مقاتلونا على معدّات عسكريّة، وتقدّموا في المنطقة واستطاعوا من تثبيت /35/ نقطة جديدة. فيما نفّذ طيران التّحالف الدّوليّ عدّة ضربات جوّيّة، استهدفت مواقع ونقاط الإرهابيّين.

أعاد التنظيم الإرهابيّ الهجوم مرّة أخرى، عبر استخدام كافّة أنواع الأسلحة، الخفيفة منها والثقيلة، وجوبهوا بمقاومة كبيرة من مقاتلينا، وقتل وجرح عشرات الإرهابيّين، وسط تقدّم لقوّاتنا مسافة (2) كم، واستطاعوا تحرير (3126) مدنيّاً كان التنظيم الإرهابيّ يحاصرهم ويتّخذهم دروعاً بشريّة، وأوصلهم مقاتلونا إلى المناطق المحرّرة والآمنة.

وأصيب في تلك الاشتباكات عدد من مقاتلينا بجروح، نقلوا إلى المشافي الميدانيّة لتلقّي العلاج.

وكان هذا المحور يشهد اشتباكات متواصلة، يتخلّلها قصف مدفعيّ، لحين تحرير هذه الحصيلة.

3– الحصيلة النهائيّة للاشتباكات:

– عدد قتلى الإرهابيّين: /121/ إرهابيّاً.

– خسائر الإرهابيّين: تدمير /44/ موقعاً وتجمّعاً للإرهابيّين، تدمير سلاح دوشكا عدد /1/، قطع /7/ طرق عسكريّة كان يستخدمه الإرهابيّون، تدمير سيّارة مفخّخة عدد /1/.

– الأسلحة التي استولى عليها مقاتلونا: سلاح كلاشينكوف عدد /3/، سلاح إسبجينو عدد /1/، سيّارة مفخّخة عدد /2/.

– عدد ضربات طيران التّحالف الدّوليّ: /50/ ضربة.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة

15 كانون الأوّل 2018