الرئيسيةمنوعاتقصة من الألم والمعاناة

قصة من الألم والمعاناة

بالرغم من أننا نقترب من نهاية “الحقبة السوداء”، حقبة تنظيم داعش الإرهابي إلا أن الآثار النفسية والجسدية الوخيمة التي تركها التنظيم لن تزول بسرعة، فكيف سينسى أطفال عائلة “الهاشم” الأربعة (عمر، معمر، عمار وحنان) مقتل والداهم في يوم واحد على إيدي إرهابيّ داعش.

“سلطان الهاشم” من ريف حماة الشرقي، أعتقله تنظيم داعش مع زوجته “رياق الفيصل” بتهمة التعامل مع النظام السوري، قبل أن يتم قتلهما فيما بعد.

“محمد الهاشم” والد “سلطان الهاشم” والبالغ من العمر /60 / عاماً تحدث عن قصة أبنه وزوجته فقال: كان أبني يعمل في تربية المواشي، همه الوحيد هو تأمين لقمة العيش لأطفاله الصغار، سُجن مع زوجته لدى تنظيم داعش لمدة /15/ يوماً في منطقة /قسطل -طهماز/ بحجة تعاملهما مع النظام السوري، وتعرضا للتعذيب بشكل فضيع قبل أن يُحكم عليهما بالقصاص.

الجدير بالذكر بأن الأطفال الأربعة يسكنون حالياً رفقة جدهم في خيام مهترئة بالقرب من بلدة “المنصورة” ويعانون أوضاع إنسانية في غاية الصعوبة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية