الرئيسيةاخباراجتماع موسع لشيوخ ووجهاء عشائر مدينة الرقة

اجتماع موسع لشيوخ ووجهاء عشائر مدينة الرقة

الرقة – عقد مجلس الرقة المدني اجتماعاً موسعاً ضم شيوخ ووجهاء مدينة الرقة وقياديين من قوات سوريا الديمقراطية، لمناقشة الأوضاع السياسية والأمنية والعسكرية الأخيرة في الشمال السوري.

بدأ الاجتماع بوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء وألقى عدد من أعضاء مجلس الرقة المدني وقياديين من قوات سوريا الديمقراطية وشيوخ ووجهاء مدينة الرقة عدد من الكلمات، التي أكدت على صمودهم ووقوفهم تجاه المؤامرات العدوانية.

وضح القيادي في قوات سوريا الديمقراطية “لقمان خليل” لشيوخ ووجهاء وأبناء مدينة الرقة، بعض الأمور العسكرية التي تجري وقال: لا تهمنا تهديدات الخارج، ونحنُ مستهدفين لأننا أصحاب مبادئ، أصحاب أخلاقيات في خدمة الشعب التي تعبر عن الوحدة والديمقراطية، كلنا مستهدفون من قبل الإرهاب لزعزعة الأمن والاستقرار وتدمير وحدة الشعوب، بتعاملنا وتعاوننا مع البعض سنقضي على الإرهاب ونفشل جميع مخططاته.

وأكد الرئيس المشترك لمجلس الرقة المدني “مشلب الدرويش” أن أعمال المجلس الرقة المدني، لن تتوقف ولن تهتز أمام أي دعاية إعلامية أو تصريح أو حتى لقرار انسحاب أمريكا من منطقة الشمال السوري، لأن امتنا لا تقوم ولا تقف على قول على رجل واحد، إن ذهب ماتت الأمة. نحنُ أصحاب أرض وأصحاب حق، نموت أو ننتصر.

يجب أن نكون أصحاب قرار نقف إلى جانب القوات العسكرية وقواتنا الأمنية يداً بيد وهدفنا حماية أرضنا وشعبنا، ونطمئن جميع مؤسساتنا أننا كلنا في خندق واحد في مواجهة التحديات على هذا الارض.

الشيخ “عايد الهادي” أحد شيوخ عشيرة العفادلة قال: نطالب بالجميع الوقوف بصف واحد ويد بيد مع قوات سوريا الديمقراطية باتجاه أي عدو مخترق يحاول خلخلة الصفوف بيننا، ولا أحد غيرنا سيدافع عن أرضه وعرضه وسنواجه العدو مع قيادتنا العسكرية وكلنا مشروع شهادة ومشروع تضحية من أجل أرضنا وكرامتنا.

الشيخ” محمد تركي” أحد شيوخ عشيرة السبخة أكد قائلاً: نحن أهل أرض وندافع عنها بمالنا وأبنائنا، ونحنُ كشيوخ عشائر ووجهاء نساند قوات سوريا الديمقراطية بكل ما نملك في مواجهة العدو التركي أو غيره، ولا تأثير علينا سيكون بالانسحاب الأمريكي أو بقائه، سندافع عن أرضنا بأبنائنا ووقوفنا مع قوات سوريا الديمقراطية ومساندتها.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية