الرئيسيةمنوعاتحملة لمكافحة مرض “اللشمانيا” في الحسكة

حملة لمكافحة مرض “اللشمانيا” في الحسكة

الحسكة – بدأت مديرية الصّحّة عبر المستوصفات بحملة علاجية وتوعوية في محاولة منها للحد من انتشار مرض اللشمانيا أو ما يعرف ب “حبّة حلب” أو “حبّة السنة” في مقاطعة الحسكة، والتي تسببه “ذبابة الرمل” أو “أنثى البعوض”.

وبيّن مدير مستوصف الكلاسة الدكتور “محمد سعيد العبد الله”، بأنَّ اللشمانيا ينتشر في البيئة التي تكثر فيها المستنقعات فتحمل الحشرة فيروس مسببة حبة كبيرة لدى إصابة الإنسان به وهي نتوء واضح تظهر على بشرة المصاب.

ويتم معالجتها بمصل يسمى “بلوكانتين” أو “البونتوستام” وهي عبارة عن لقاحات مضاد لهذا المرض، ويتم في البداية تحديد فيما إذا كان المريض يحتاج للقاح موضعي أو عضلي.

فإذا كانت الحبة تحتاج لقاح موضعي فهي لا تشكل خطراً كبيراً على حياة الشخص لكن تحتاج الرعاية واللقاح لكيلا تتفاقم وتنتشر.

وأضاف “العبد الله”، أن العلاج يتمّ على مراحل لمدة 4 أو 5 أسابيع ومن ثم تتراجع بشكل تلقائي ولكنه يترك أثر ندبة خفيفة، أمّا إذا كان اللقاح عضلي فيحتاج الطبيب أوّلاً لإجراء عددٍ من التحاليل (السكر، الكبد، تخطيط قلب، كلية) للتأكّد أنّ المريض ليس لديه أمراض مزمنة، ثم يتم حقنها باللقاح المطلوب.

وأكّد “العبد الله” أنه تمت معالجة الكثير من الحالات في الفترة الماضية، وصل عددها إلى أكثر من 60 حالة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية