الرئيسيةمنوعاتنادي الشباب لكرة اليد… أيقونة الرقة

نادي الشباب لكرة اليد… أيقونة الرقة

الرقة – احتضنت الرقة عبر تاريخها العديد من الرياضيين وتبنتهم كما تبنت الكثير من النوادي الرياضية بمختلف أنواعها من كرة القدم الأكثر شعبية إلى كرة اليد مروراً بالسباحة وكرة السلة والفروسية.

فقد تميزت النوادي الرياضية في المدينة بقوة حضورها على مستوى سوريا وخاصة رياضة كرة اليد وناديها الأكثر شهرة وشعبية “نادي الشباب لكرة اليد”.

فقد تم تأسيس نادي الشباب لكرة اليد في الرقة في العام ١٩٦٢ وكان له حضور متميز على مستوى الجمهورية التي حاز على كأسها مرتين في الأعوام٢٠٠٩ و٢٠١٠، كما حاز على بطولة الدوري السوري في العامين ٢٠٠٦-٢٠٠٧ و٢٠٠٨-٢٠٠٩.

وتميز نادي الشباب بتخريجه أسماء لامعة في كرة اليد تركت بصمة واضحة في هذه الرياضة كفراس زاهد أحمد المحترف حالياً بنادي كربلاء العراقي، عبدالرزاق العاني المحترف بأحد نوادي النرويج، وخالد الموسى المحترف في أوروبا و وافي قدور المحترف في اليونان وغيرهم الكثير الذين وصل عددهم نحو ١٨ لاعباً محترفاً خارج سوريا.

كما عرف النادي الكابتن “فجر الرشيد” الذي أمضى نحو ثلاثون عاماً من عمره خدمةً منه ووفاء لناديه العريق، محاولاً من خلال عمله كمدرب سابق وحالي للمنتخب أن يجعل من هذه الرياضة رمزاً لمدينة الرقة، حيث يعمل الأن وعلى كرسيه المتحرك مدرباً للنادي ومشرفاً عاماً على أكاديمية لتعليم الأطفال هذه الرياضة مركزاً على الفتيات الصغار ليكسر حاجز خوف الفتيات من خوض مضمار هذه اللعبة وليعيد البسمة والحياة إليهن من جديد.

ولنادي الشباب مشاركات محلية ودولية واسعة على مدى تاريخه الطويل، فمن مشاركات محلية في دمشق وحلب إلى أخرى دولية في العراق ولبنان.

ولا تزال الآمال معقودة على بناء جيلٍ جديدٍ يحمل روح نادي الشباب في مدينة الرقة، ويسعى لإعادة أمجاده وتحقيق المزيد من النجاحات بعد سنوات من الحرب عاشتها مدينة الرقة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية