الرئيسيةمنوعاتالطبقة تستعيد رونقها في الذكرى الثانية لتحريرها

الطبقة تستعيد رونقها في الذكرى الثانية لتحريرها

الطبقة – بعد عامين على تحرير مدينة الطبقة من إرهابيّي “داعش” من قبل قوّات سوريّا الديمقراطيّة في الأوّل من أيّار/مايو 2017. تعيش المدينة استقراراً لا مثيل له منذ سنوات، بفضل قوّات سوريّا الديمقراطيّة التي حرّرت المدينة وأهلها من ظلم وإرهاب “داعش”، خصوصاً بعد تأسيس إدارتها المدنيّة الديمقراطيّة.

وتشهد المدينة الآن ازدحاماً وإقبالاً كبيراً للأهالي على الأسواق والمحلّات التجاريّة إثر استعادة الأمن والاستقرار ضمن المدينة نتيجة الجهود التي بذلتها وماتزال قوى الأمن الداخلي التي تهدف حماية المواطن قبل أي اعتبار.

كما تشهد المدينة تقدّماً كبيراً في مجال عمليات البناء وإعادة تأهيل البنى التحتية بفضل المجالس المحلية والكومينات التي تأسّست لخدمة المواطنين من أهالي المدينة.

منذ تحريرها، دأبت الإدارة المدنيّة في الطبقة وريفها على تفعيل المواقع والبنى الحيويّة ضمن المدينة كـ “سدّ الفرات” ذي الأهميّة الاستراتيجيّة بعد أن قام إرهابيّو “داعش” بتخريبه بشكلٍ متعمّد وسرقوا آليّاته، وعاد اليوم بعد صيانته ليغذّي الريفين الشرقيّ والشماليّ بمياه الشرب والتيّار الكهربائيّ؛ وكذلك عملت لتفعيل وتأهيل محطات الريّ والجسور التي فجرّها تنظيم “داعش” الإرهابيّ.

وتسعى الإدارة المدنيّة لتطوير كافّة جوانب العمل الخدميّ والتنظيميّ ضمن المدينة، وتوفير مستلزمات الأهالي وحلّ مشاكلهم وتوفير فرص عمل لهم.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة