الرئيسيةGeen categorieمجلس عوائل الشهداء.. إشرافٌ وتنظيمّ لشؤون ذويّ شهداء الطبقة

مجلس عوائل الشهداء.. إشرافٌ وتنظيمّ لشؤون ذويّ شهداء الطبقة

الطبقة ـ لجنة عوائل الشهداء في الطبقة، إحدى لجان المجلس التنفيذيّ الذي تمّ تأسيسه في تشرين الثاني 2017، ضمن الإدارة المدنيّة الديمقراطيّة، بعد تحرير المدينة من إرهابيّي “داعش”. وتشكّلت على أساس مكتبٍ لعوائل الشهداء سبقه، والذي بدأ نشاطاته في تمّوز 2017

استهلّت اللجنة فعاليّاتها من (10) أشخاص من ذوي شهداء المدينة، وتركّزت مهمّتها في متابعة الأمور المتعلّقة بذوي الشهداء وتقديم العون الماديّ والمعنويّ لهم ضمن الإمكانات المتوافرة.

وبعد اتّساع دائرة نشاطاتها، تمخّض عنها مجلسٌ لعوائل الشهداء في أيّار 2018، يشرف على (160) عائلة شهيد وينظّم شؤونهم، منها (44) ضمن المدينة و (116) في ريف الطبقة. ويتألّف من مجموعةٍ من المكاتب الفرعيّة هي:

مكتب الرّئاسة المشتركة، يشرف على عمل المجلس، وينسّق مع المجلس المدنيّ فيما يخصّ عوائل الشهداء – ديوان المجلس، ينظّم فعاليّات المجلس – المكتب المالي، يمنح مستحقات الشهداء الماليّة لذويهم – مكتب الأرشيف، يوثّق الأنشطة التي ينظّمها المجلس أو يشارك فيها.

ويتفرّع عن المجلس اللجان التالية:

لجنة الصلح، وتتألّف من 4 أشخاص مهمّتهم حلّ الخلافات الناشئة بين عوائل الشهداء، واستطاعت حلّ معظم الخلافات التي عُرضت عليها، بينما أحيل بعضها لهيئة العدالة الاجتماعيّة للبتّ فيها – لجنة الصحّة، وتقدّم الخدمات الصحيّة لذويّ الشهداء بشكلٍ مجّانيّ، وتتابع أوضاعهم الصحيّة، وتؤمّن الأدوية اللازمة لهم – لجنة زوجات الشهداء، تتابع أوضاع زوجات الشهداء وأولادهم وتقدّم لهم المساعدات اللازمة ضمن إمكاناتها، حيث يبلغ عدد الزوجات المسجّلات في أرشيف المجلس (60) إلى جانب (140) طفلاً.

ويشرف المجلس على مراسم تشييع الشهداء من مقاتلي قوّات سوريّا الديمقراطيّة والسكّان المدنيّين الذين فقدوا حياتهم نتيجة العمليّات القتاليّة أو مخلّفات تنظيم “داعش” الإرهابيّ، وكذلك يشرف على مزار الشهداء في الطبقة والذي يضمّ جثامين (135) شهيداً، ويقوم بتوزيع المعونات على ذوي الشهداء، ويساعد في حلّ المشاكل التي تواجههم ضمن الإمكانات المتوافرة، كما يقدّم الخدمات الصحّيّة اللازمة، وينسّق مع مكتب (ق س د) لعوائل الشهداء في حلّ الخلافات والمشكلات التي تواجه عوائل الشهداء والتي يكون أحد أطرافها شخصاً عسكريّاً.

نفّذ المجلس منذ تشكيله عدداً من الفعاليّات الجماهيريّة، حيث ينظّم مراسم استذكار شهداء المدينة والريف بشكلٍ شهريّ، وكذلك عقد مؤتمراً على مستوى الشمال السّوريّ في الطبقة في منتصف تشرين الأوّل 2018، شارك فيه أعضاء مجالس عوائل الشهداء في الرقّة والحسكة ودير الزور. وكذلك أصدر بياناً استنكر فيه دعوات بعض شيوخ عشائر المنطقة لمرتزقة “درع الفرات” للدخول إلى المنطقة. بالإضافة إلى عددٍ من المسيرات والفعاليّات الجماهيريّة الأخرى. ويعرض المجلس بشكلٍ دوريّ، فيلماً وثائقيّاً عن حياة الشهداء وسِيَرهم.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الديمقراطيّة