الرئيسيةشهدائناأهالي الرقة يزفون شهيداً إلى مقبرة الحكومية

أهالي الرقة يزفون شهيداً إلى مقبرة الحكومية

الرقة – بموكب رسمي وشعبي مهيب شيع اليوم أهالي مدينة الرقة جثمان الشهيد “أحمد حسين العبد الله” من عناصر قوى الأمن الداخلي إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء في قرية الحكومية.

وحضر التشييع قيادات من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وأعضاء مجالس الرقة المدني.

بدأ التشييع بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء تلاها عرض عسكري قدمته “قوى الأمن الداخلي”.

وألقيت عدة كلمات في التشييع ترحمت على روح الشهيد وعزت ذويه، منها كلمة باسم قوى الأمن الداخلي ألقاها رئيس قوى الأمن الداخلي في قرية حزينة “حجي رسول” ترحم بها على الشهداء وقال: نشيع اليوم شهيداً لحق بطريق رفاقه الشهداء الذين استشهدوا من قبله، من أجل تحريرنا من الإرهاب التكفيري، الإرهاب الذي لا يعرف الإنسانية، ونعاهد شهيدنا وكل الشهداء بأننا سنسير على طريقهم الذي ساروا عليه حتى تحقيق النصر.

وألقت باسم قوات سوريا الديمقراطية القيادية “جيندا محمد” حيث قالت: شهداؤنا هم من أوقدوا شعلة الكفاح والنضال فلولا تضحياتهم لما استطعنا أن نعيش بخير وسلام على هذه الأرض المباركة، ونقول للإرهاب لـ”خفافيش الليل” إنكم لن تستطيعوا كسر عزيمتنا وقوتنا لأننا نحن أصحاب حق وأصحاب هذه الأرض.

 

 

وانتهت المراسم بإنهاء العرض العسكري وقراءة وثيقة الشهادة ثم ووري جثمان الشهيد الثرى.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية