الرئيسيةاخباراحتفالية بالذكرى السنوية الثانية لتحرير مدينة الطبقة

احتفالية بالذكرى السنوية الثانية لتحرير مدينة الطبقة

الطبقة – نظمت اليوم الإدارة المدنية لمدينة الطبقة بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية في المدينة احتفالية أحياءً للذكرى السنوية الثانية لتحرير مدينة الطبقة مما كان يعرف بتنظيم داعش الإرهابي تزامناً مع ذكرى عيد العمال العالمي.

بحضور قيادات من قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي ووحدات حماية المرأة وممثلي مجلس سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومجلس المرأة السورية وشيوخ ووجهاء عشائر شمال وشرقي سوريا بالإضافة لحشد غفير من أهالي الطبقة وريفها.

بدأت الاحتفالية بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء وعرض عسكري بمشاركة /500/ مقاتل من قوات الكومندوس والدفاع الذاتي وحرس الحدود وقيادة الأفواج والانضباط العسكري ووحدات حماية المرأة.

وألقيت عدة كلمات باركت الذكرى السنوية الثانية لتحرير مدينة الطبقة، حيث ألقى “محمد رؤوف” القيادي في قوات سوريا الديمقراطية كلمة بارك فيها لأهالي الطبقة النصر لحرية الفكر والثقافة.

وقال: لقد أخذنا على عاتقنا تخليص الإنسانية من هذا التهديد بالقضاء على أقوى تنظيم إرهابي ومحاربته أينما وجد، عامين كاملين من التعب والعمل الجاد للحفاظ على المدينة التي تحررت بدماء أبناء سوريا.

وأضاف “رؤوف” بعد مضي سنوات على تشكيل قوات سوريا الديمقراطية أصبحت قوة محترفة متمرسة في المعارك وقادرة على التعامل مع أقسى أنواع المعارك وأشرثها وعلى حماية الشمال السوري أرضاً وشعباً، كل هذا نظراً لما خاضه من حملات ودحرها للإرهاب، التي حولت حلم الشعب إلى حقيقة وواقع.

كما ألقت عضو الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي “روشان حمي” كلمة باسم الإدارة المدنية لمدينة الطبقة قائلةً: منذ سنتين تتنفس مدينتنا هواء الحرية بعد زوال الظلام وشروق فجر جديد، التي تمخضت بعد مقاومة تاريخية ليعود الأمل من جديد لأهالي المدينة وأنه بالإرادة والمقاومة يمكن تحقيق الحرية والنصر.

وأكدت “حمي” لولا قواتنا العسكرية لما تحقق هذا النصر، فهو انتصار للشعوب المضطهدة في وجه الظالمين وميلاد جديد للإنسانية وشعوب المنطقة من جرائم داعش.

وشددت على أهمية تضافر الجهود والتكاتف للقضاء على الفكر المتطرف من خلال نشر الوعي والفكر الحر.

كما تخللت الاحتفالية فقرات من التراث الشعبي والبدوي والموليا وعرض مسرحي بمشاركة فرق المركز الثقافة والفن والشبيبة بالإضافة لفرقة دبكات كوباني للفنون الشعبية.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية