الرئيسيةاخبارحلقة جديدة في مسلسل جرائم داعش

حلقة جديدة في مسلسل جرائم داعش

بعد غزو جيش الاحتلال التركي ومرتزقته لمناطق شمال وشرق سوريا وتوجه قوات سوريا الديمقراطية لصد العدوان، نشطت في الخطوط الخلفية خلايا تنظيم داعش الإرهابي بعد أن أوعزت لهم تركيا بضرب النسيج الداخلي لمناطق شمال وشرق سوريا محاولةً إحداث بلبلة داخلية بعد استهدافها للمدنيين بشكل مباشر.

وجريمة تضاف لسلسلة جرائم الخلايا النائمة استشهاد مدنيين اثنين نازحين من ريف حماة يقطنان في قرية حاوي الهوى بريف الرقة الغربي هما شياب حكمت المرعي ومراد محمد المرعي.

وبتاريخ 16/10/2019 تم الإبلاغ عن خطفهما من قبل مجهولين ليتم إيجاد جثتيهما بعد عدة أيام وعلامات التمثيل بها واضحة ومرمية في القناة الرئيسية لمياه الري في قرية الكالطة شمالي الرقة.

تزامنت هذه الجريمة مع جريمة أخرى للخلايا الإرهابية تمثلت بالهجوم المسلح المباغت بتاريخ ٢٣/١٠/٢٠١٩ للشيخ إبراهيم العلي أحد وجهاء عشيرة الأحوس مع ابنائه، أدى لاستشهاد ولديه بشار وإسماعيل العلي ونجاته، أثناء ذهابهم إلى عملهم في مزرعة السحامية.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية