الرئيسيةبياناتمجلس الطبقة العسكري يصدر بياناً في الذكرى الثانية لاحتلال عفرين

مجلس الطبقة العسكري يصدر بياناً في الذكرى الثانية لاحتلال عفرين

الطبقة – أصدر مجلس الطبقة العسكري، اليوم الأربعاء، بياناً إلى الرأي العام في الذكرى الثانية لاحتلال الجيش التركي وإرهابيّه مدينة عفرين.

وجاء في نص البيان الذي ألقته قيادية المجلس العسكري روج طبقة:

في 20 من كانون الثاني 2018 تعرضت مدينة عفرين، مدينة الزيتون والسلام التي كانت ملاذاً آمناً للألاف من النازحين والمهجرين على اختلاف انتماءاتهم، لغزو بربري ووحشي من قبل دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها الإرهابية، والتي أدت إلى احتلال منطقة عفرين في 18 آذار/مارس ونزوح جماعي للأهالي إلى مناطق الشهباء بعد مقاومة تاريخية استمرت 58 يوماً سطر فيها المقاتلون وإلى جانبهم الأهالي سطوراً في تاريخ البطولة والمقاومة.

حيث انتهج الاحتلال سياسة الأرض المحروقة عبر عمليات القصف البري والجوي دون تمييز بين مدني وعسكري.

 وكان هدف الغزو التركي منذ البداية إجراء تغيير ديموغرافي عبر توطين نازحي ريف دمشق وحمص وحماة ومن مختلف أتباعه الذين انسحبوا ذليلين من مناطقهم، وكذلك عبر اتباع سياسة التهجير الممنهج بحق من بقي من السكان الأصليين من اغتنام وسلب ونهب الممتلكات وحالات الخطف والاغتصاب.

وفي الذكرى الثانية لاحتلال مدينة  عفرين ما تزال تركيا التي يقودها حزب العدالة والتنمية تسعى بشكلٍ ميؤوس لإعادة أوهامها في الخلافة العثمانية بشتى السبل، فأطماعها واضحة وتقولها في العلن وعلى مرأى من جميع دول العالم التي تنادي باسم حقوق الانسان والحرية والمساواة، من كركوك والموصل إلى حلب وكامل الشمال السوري مستندةً إلى الميثاق الملي، وما احتلالها لجرابلس والباب واعزاز وعفرين وتل ابيض وسري كانية، وفتح حدودها لعبور الإرهابيين إلا دليل واضح  لاستمرار سياساتها في تطبيق حلم الخلافة البائتَ الساعية لنشر الفوضى واستمرار المقتلة السورية.

ونحن كمجلس الطبقة العسكري المنضوية تحت راية قوات سوريا الديمقراطية وفي الذكرى الثانية لاحتلال مدينة عفرين، ندين ونستنكر جميع الممارسات اللإنسانية التي تمارسها دولة الاحتلال والفصائل الإرهابية التابعة له بحق شعبنا في عفرين وفي المناطق التي هجر إليها، وندعو المجتمع الدولي والقوى العظمى المتواجدة على الاراضي السورية بإيجاد حل على اسس ديمقراطية لامركزية و حل يضمن عودة النازحين الى مدنهم  ونؤكد أننا مستمرون في كفاحنا المشرف ونضالنا المرسوم بدماء شهدائنا حتى دحر الاحتلال التركي وإرهابيّه وتحرير كافة الأراضي المحتلة وحماية القيم الإنسانية لبناء مجتمع ديمقراطي حر تسوده الحرية والمساواة.

المجد والخلود للشهداء

الشفاء للجرحى

الحرية للمعتقلين

 

مجلس الطبقة العسكري

18 آذار/مارس 2020

 

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية