الرئيسيةدار الجرحى في عين عيسى

فَقَدَ قدميه من أجل انقاذ المدنيين

تُقدّم دار الجرحى في بلدة عين عيسى الدّعم المعنوي والمساعدة للمقاتلين الذين ضحّوا بأنفسهم ودافعوا عن أرضهم من خلال العناية بهم وتقديم العلاج المناسب لهم من قبل أطباء مُختصين وتلبية كافة متطلباتهم، وهذه العناية تُعدُّ شيئاً رمزياً يُقدَّمُ للجرحى مُقارنةً بما قدموه للوطن في سبيل نيل الحرية والعيش بسلام. بسام

متابعة القراءة

من ضحـــايا ألغام داعش الإرهابي

تسعى دار الجرحى في بلدة عين عيسى لتقديم الدعم المعنوي ومساعدة المقاتلين الجرحى الذين دافعوا عن أرضهم، وذلك من خلال العناية بهم وتقديم العلاج المناسب وتلبية كافة متطلباتهم، وهذه العناية تُعد شيئاً رمزياً يُقدَّم لهم مُقارنةً بما قدَّموه من تضحيات في سبيل الحرية والعيش المشترك بسلام. خالد باشا الشبلي من

متابعة القراءة

ولا زالت الرقة تُضحّي بشبابها

رغم الإصابات التي يتعرض لها مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية في معاركهم ضد الإرهاب مازالوا يسطّرون أروع الملاحم، حيث عاهدوا الشهداء بالسير على دربهم مهما حصل، وسيدفعون الغالي والنفيس في سبيل الوصول إلى الطريق الذي رسموه لهم. عبد لله القادر من مدينة الرقة من مواليد1993 ومتزوج، شارك في العديد من الحملات

متابعة القراءة

عز الدين رمزاً للبطولة والفداء

مازال المقاتلون في قوات سوريا الديمقراطية يسيرون على درب التضحية والنضال من أجل تحقيق أهدافهم لنيل حياةٍ حرةٍ وكريمة، ولا زالوا يُسطّرون أروع الملاحم، والجرحى منهم إصاباتهم لم تُعِقهم للقتال والدفاع عن أرضهم، بل شجَّعتهم على إكمال طريقهم الذي رسموه بأنفسهم. المقاتل عز الدين حمّادة من الرقة مواليد 1979 متزوج

متابعة القراءة