الرئيسيةإدلب

الانفصال.. وورقة التّوت الأخيرة

حسين العثمان كثرت في الآونة الأخيرة السّجالات السياسيّة والتحليلات المعمّقة والمؤدلجة حول اتّفاق إدلب بين مرحّب وآخر رافضٍ. وتزامن ذلك كلّه مع السير في رُكُبِ التشكيلة الدّستوريّة لمحاولة رسم خارطة طريق لإنهاء هذا الصراع الدّمويّ الذي يعتبر من أفظع الحروب التي ارتكبت في العصر الحديث. في مقالتي اليوم، سأبتعد عن

متابعة القراءة

ما بين الأمس واليوم.. إدلب وإعادة خلط الأوراق

حسين عثمان رغم التحشدات الضخمة للجيش السوري واستكمال الاستعدادات اللوجستية لبدء معركة إدلب، واستئصال الجماعات الراديكالية والأصولية التي تم تجميعها وتخزينها من خلال استراتيجية اتبعها النظام مسبقاً وفق مصطلح المصالحات وركوب من يرفض التسويات بالباصات الخضراء متوجهاً لإدلب وريفها. كان الإعلان عن اتفاق سوتشي بين الروس والأتراك من خلال مؤتمر

متابعة القراءة

إدلب.. سيناريو الصفقة والحرب

محسن عوض الله منذ مطلع "سبتمبر" والعالم يحبس أنفاسه انتظاراً للمعركة الحاسمة والحرب المرتقبة بمدينة إدلب السورية، النظام يحشد قواته، والروس يجهزون طائراتهم، والفرس يحركون ميليشياتهم. تعددت مواعيد الحرب، واختلفت ساعة الصفر التي سبق وتحدثت تسريبات عن تحديدها عقب قمة طهران مباشرة، مرت القمة بخلافاتها وصراعاتها ولم تندلع الحرب، تارةً

متابعة القراءة

إدلب… مفترق الطرق

تستمر التطورات الميدانية لترسم بتطورها مساراً سياسياً سيُشكل ملامح المرحلة القادمة، فمنذ تحرير الغوطة الشرقية لـ دمشق وحتى تحرير الجنوب السوري مؤخراً، ستكون إدلب عنواناً قادماً لهزيمة استراتيجية لتركيا والفصائل المرتهنة لها ، فالتعويل على جبهة النصرة الإرهابية لم يعد خياراً ناجحاً أو رهاناً استراتيجياً سواء في الصعيد الميداني أو

متابعة القراءة

إدلب … مؤامرة بنكهة أخرى

بقلم الكاتب السياسيّ والإعلاميّ: جميل رشيد يشكّل تدخّل تركيّا في إدلب، مشفوعاً بالاتّفاق ما بينها وبين روسيّا وإيران وحتّى النظام السّوريّ، ثالثة الأثافي في سياق التدخّلات التركيّة المستمرّة في سوريّا، والتي بدأت منذ انطلاق أوّل شرارة للثورة السّوريّة، وليس انتهاء باحتلال مناطق الشهباء وإدلب. خفض أم رفع للتوتّر..؟؟ الذريعة التي

متابعة القراءة

المبعوث الأمريكي: وجود الجولاني في إدلب  ستجلب لها عواقب وخيمة  

جمعت الحكومة التركية بقيادة اردوغان كل فصائلها الإسلامية  ومرتزقتها في إدلب تحت اسم المعارضة، ولكن جبهة النصرة الإرهابية التابعة للقاعدة هي التي تتحكم بزمام الأمور وهي التي تدير المدينة، والكثير من الفصائل الإسلامية المتشددة تعمل تحت إمرتها، واستناداً إلى هذه التقارير؛ اعتبر المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا "مايكل راتني" في

متابعة القراءة