الرئيسيةمانشيتمنظمة روج تفكك الألغام من داخل كنيسة السيدة مريم في مدينة الرقة

منظمة روج تفكك الألغام من داخل كنيسة السيدة مريم في مدينة الرقة

تعرضت الطائفة المسيحية في مدينة الرقة، كغيرها من الطوائف، للاضطهاد والتنكيل من قبل داعش، وفرضت عليها الإتاوات أو ما يعرف بالجزية لقاء بقائهم في المدينة، أما من كان يرفض الجزية فتم نفيه وطرده خارج حدود ولايتهم المزعومة.

وكذلك دور العبادة لم تسلم من انتهاكات داعش، فقاموا بتحويل كنيسة السيدة مريم إلى ديوانٍ للزكاة، ومع اقتراب قوات سوريا الديمقراطية من المدينة، بدأت داعش بحفر الأنفاق داخلها، وعندما خسرتها قامت بزرع الألغام فيها.

ومع اقتراب أعياد رأس السنة الميلادية قامت قوات سوريا الديمقراطية ومجلس الرقة المدني بإرسال منظمة روج لنزع الألغام لتفكيك الألغام الموجودة في الكنيسة ليبدأ إخواننا المسيحيون بأحياء طقوسهم في رأس السنة الميلادية للعام الجديد.

وباشرت المنظمة بالبحث عن الألغام وتفكيكها، وأكد هوكر معمو المسؤول عن المنظمة أنه تم تأمين الكنيسة بشكل كامل من الألغام وتم فتح كافة الطرق المؤدية إليها من جميع الاتجاهات.

ودعا هوكر إلى التلاحم بين العرب والكرد والمسيح للقضاء على الإرهاب في كل شبر في سوريا.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية