شيوخ ووجهاء عشائر الشدادة يدعون إلى التكاتف للحفاظ على مكتسبات ثورة شمال وشرق سوريا

أصدر شيوخ ووجهاء العشائر في مدينة الشدادة اليوم، بيان بخصوص الأوضاع الأخيرة والتدخلات الخارجية التي حصلت في مدينة منبج.
ونص البيان:
نحن لا زلنا نشهد عمليات إرهابية من جانب تنظيم داعش المهزوم والتي تتم ملاحقته من قبل أبناء شمال وشرق سوريا، الذين لا يزالوا يلاحقون خلاياه المتبقية للقضاء الكامل على التنظيم الإرهابي ودرء الفتنة، ونرى في الوقت عينه التدخلات الخارجية والسعي الدائم من قبل أعداء مكتسبات ثورة شمال وشرق سوريا.
لذلك ندعو جميع أبناء شمال وشرق سوريا من العشائر العربية والكردية والإخوة الأشوريين والسريان وجميع مكونات المنطقة للتكاتف والحفاظ على مكتسبات ثورة شمال وشرق سوريا والتي قدمت في سبيل تحقيقها الغالي والنفيس.
وندعوهم لعدم الانجرار خلف المخططات والعمليات التخريبية بمناطقهم ومدنهم ليكونوا مثال للنجاح والتكاتف والتصدي لأي تدخل خارجي.
ونحن بدورنا ندين ونستنكر عمليات التخريب التي حصلت في مدينة منبج، وسابقاً في الشدادة من قبل بعض المرتزقة المدعومين من أجندات خارجية لا تنتمي لشعوب شمال وشرق سوريا.