بلدة غرانيج بدير الزور تتحدى داعش

بعد أكثر من نصف عقد على قيام تنظيم داعش بإرهاب المواطنين ومحاولة طمس هويتهم وحريتهم عبر فرض تعاليم وقوانين لا تمت للإنسانية بصلة.
بلدة غرانيج في ريف دير الزور تعود للحياة من جديد بعد أن اتشحت بالسواد لفترة طويلة، لتثبت للعالم أجمع بأن الإنسانية ستنتصر دائما على الإرهاب.