اعتقال مجرمين اثنين نفذا جريمة اغتيال زنار عفرين

بتاريخ 16 نيسان الماضي، تعرضت سيارة مدنية كانت تقل عضو حزب سوريا المستقبل ومستشار الإدارة المدنية في دير الزور زنار عفرين إلى إطلاق نار من قبل مرتزقين ملثمين على الطريق الواصل بين دير الزور والحسكة، وعلى اثرها استشهد مع أحد مرافقيه.
على اثر ذلك، بدأت قواتنا بالبحث عن المجرمين وتتبع الأدلة، حيث تمكنت وحدات مكافحة الإرهاب التابعة لقواتنا في 31 أيار من إلقاء القبض على المجرمين بعد متابعة دقيقة لتحركاتهم في المنطقة. وبنتيجة التحقيقات الأولية، اعترف المجرمين بارتكابهم للجريمة وعدة جرائم أخرى، إضافة إلى تورطهم بعدة عمليات تشمل الخطف وضرب استقرار وأمن المنطقة. وسينشر المركز الإعلامي في فترة لاحقة الاعترافات الكاملة للمجرمين مرفقاً بالفيديو.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية
30 حزيران 2021