ماتاي حنا: لدينا ما يكفي من القوة للرد على التجاوزات التركية

مع استمرار الاعتداءات التركية على القرى الآهلة بالسكان العزّل، والتي كان آخرها استهداف قرى نهر الخابور ووادي زركان، أكد المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري السرياني ماتاي حنا عن الأطماع التركية في المنطقة ومحاولة خلق تنظيمات إرهابية مشابهة لداعش بغية تحقيق تلك الأطماع.
وقال “ماتاي حنا” في لقاء مع مراسل المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية: “قوات المجلس العسكري السرياني وضمن التكليف الرسمي من القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية إلى جانب مجلس تل تمر العسكري، قامت بالرد على مصادر إطلاق القذائف المدفعية وذلك في إطار حقنا المشروع بالدفاع عن أراضينا”.
وأشار “حنا” إلى أن “الاعتداءات التركية استهدفت في مجملها القرى الآهلة بالسكان العزّل والمراكز التعليمية وخطوط الكهرباء فضلاً عن قطع المياه، وكل ذلك يهدف إلى خلق حالة من الفوضى وعدم الاستقرار في المنطقة لنسف المشروع الديمقراطي الذي تسعى الإدارة الذاتية لتحقيقه في جميع الأماكن”.
وأضاف “حنا”: “نحن مستعدون لصد أي عدوان من قبل جيش الاحتلال التركي أو مرتزقتها، ولدينا ما يكفي من القوة والعزيمة لنكون سداً منيعاً تتحطم أمامه الاطماع التركية المتمثلة في خلق تنظيمات إرهابية جديد مشابهة لداعش لكن بمسمى جديد وذلك بعد هزيمة من كانت ترعاهم وتدعمهم على أيدي قوات سوريا الديمقراطية”.