تحديث: الاحتلال التركي يواصل انتهاكاته ضد سكان مناطق تل تمر وعين عيسى وتل أبيض

 

يواصل الاحتلال التركي ومرتزقته انتهاكاتهم ضد مناطق شمال وشرق سوريا، ومن ضمن ذلك:

  • قصف الاحتلال التركي صباح اليوم الاثنين قرية تل أمير شمال مدينة زركان بالأسلحة الثقيلة، حيث تسبب بأضرار مادية بممتلكات المدنيين، وأُجبر الفلاحون في تلك المنطقة على إيقاف أعمال الزراعة بسبب القصف.
  • قصف الاحتلال صباح اليوم قرى المعلق والدبس (غرب عين عيسى) والطريق الدولي M4، حيث اضطر مزارعو القرية إلى إيقاف العمل في حقولهم الزراعية.
  • تسبب تكرار استفزازات مرتزقة الاحتلال وإطلاق النار بعدم تمكن أهالي قرية أم البراميل (شرق عين عيسى) من الوصول إلى مزارعهم وتأمين قوتهم اليومي، حيث تكررت الحادثة للمرة الثالثة خلال أسبوع.
  • قصف الاحتلال قرى الصليبي، صوامع قزعلي، المختارية (غرب تل أبيض) برشقات من الأسلحة الرشاشة وعدة عمليات قنص فاشلة استهدفت المزارعين.

تلك الانتهاكات التي ترتكبها تركيا ومرتزقتها بشكل مستمر تشكل تهديداً غير اعتيادياً لاتفاقية خفض التصعيد، وتخلق صعوبات إضافية للسكان لتأمين قوتهم اليومي في المناطق القريبة من المناطق المحتلة، حيث باتت هجمات الاحتلال اليومية تشكل معضلة إضافية للأمن الغذائي لسكان شمال وشرق سوريا إلى جانب تحديات المناخ.

المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية

15 تشرين الثاني 2021