الاحتلال يخرق اتفاقية خفض التصعيد 13 مرة خلال ثلاثة أيام

يواصل الاحتلال التركي ومرتزقته تحركاتهم الاستفزازية في أرياف منطقتي سريه كانيه / رأس العين وتل أبيض، مستخدمين الأسلحة الثقيلة وطائرات الاستطلاع، حيث تعرضت المنطقة لأكثر من 13 مرة قصف بالأسلحة الثقيلة والرشاشة خلال ثلاثة أيام، ومن ضمن ذلك:

بتاريخ 18 تشرين الثاني الجاري، قصف الاحتلال التركي بالأسلحة الثقيلة بشكل متزامن قرى هوشان، الخالدية والطريق الدولي M4 التابعة لعين عيسى، كما قصف الاحتلال بالتوقيت ذاته قرى العريضة وخربة بقر في الريف الغربي لمدينة تل أبيض.

بتاريخ 19 تشرين الثاني، قصف الاحتلال التركي بالأسلحة الثقيلة قرية الخالدية والطريق الدولي M4 في الريف الغربي لعين عيسى، كما تعرضت قرية صكيرو (شرق عين عيسى) لرشقات من الأسلحة الرشاشة العائدة للاحتلال.

بتاريخ 20 تشرين الثاني، قصف الاحتلال التركي بالأسلحة الثقيلة قرى الدبس والطريق الدولي M4 بالتوازي مع قصف آخر تعرضت له قرية الفاطسة في الريف الشرقي لبلدة عين عيسى. كما تعرضت قريتي الصفاوية ومحيط صوامع الشركراك في نفس المحور لرشقات من الأسلحة الرشاشة أثناء توجه المدنيين إلى مزارعهم.

خلال ثلاثة أيام، حلّقت طائرات الاستطلاع التابعة للاحتلال التركي سبع مرات في سماء المنطقة وفق ما يلي:

2 مرة في سماء القامشلي.

1 مرة في الريف الشرقي لبلدة عين عيسى.

4 مرات في غرب وشرق مدينة كوباني.

المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية

20 تشرين الثاني 2021