استشهاد طفل وإمرأة وإصابة ثلاثة أشخاص آخرين في القصف التركي على زركان

تسبب القصف التركي بالمدفعية الثقيلة على قرى زركان وتل تمر باستشهاد الطفل “علام علي العيسى – عامان” ووالدته جواهر موسى خلف 35 عام”، وإصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح تمّ نقلهم إلى مشافي الحسكة.

وكثف الاحتلال منذ صباح اليوم قصفه على قرى الدردارة، تل شنان، بجارية، تل كيفجي، أم الكيف، وطويلة، حيث استشهد امرأة وطفلها وأُصيب ثلاثة أشخاص بجروح أسمائهم كالتالي: علا علي العيسى “5 أعوام”، محمد عيسى العمر “عامين”، محمد خلف “33 عاماً”.

كما جدد الاحتلال منذ صباح اليوم قصفه على قرى الفاطسة والصفاوية في ريف عين عيسى الشرقي وكذلك محيط مركز البلدة، حيث سقطت منذ الساعة التاسعة صباحاً أكثر من 60 قذيفة مدفعية على القرى المذكورة وكذلك الطريق الدولي M4.

القصف التركي تسبب بأضرار مادية بممتلكات ومزارع المدنيين وسط حالة من الذعر سادت بين الأهالي الذين اضطروا لترك أعمالهم الزراعية نتيجة القصف.

وكان الاحتلال شن يوم أمس أكثر من هجوم بالأسلحة الثقيلة على قرى زنوبة في ريف تل أبيض الغربي حيث تسببت الهجمات بانقطاع التيار الكهربائي عن القرية والقرى المحيطة نتيجة التخريب الذي تسبب به القصف في الشبكة.