هجين العسكريّ تضبط كميّات كبيرة من الموّاد المُعدّة للتَّهريب إلى مناطق النِّظام

ضمن حملتها المستمرّة لمكافحة الفساد والقضاء على ظاهرة التّهريب، ولتحقيق الأمن والاستقرار الاقتصاديّ في منطقة ريف دير الزور الشمّاليّ والشَّرقيّ؛ تمكّنت “قوّات مجلس هجين العسكريّ” من ضبط ومصادرة كميّات كبيرة من الدُّخان والمواد الغذائيّة المُعدّة للتَّهريب، وذلك أثناء مداهمتها لمعبر بلدة “البحرة” الواصل بين مناطق سيطرة قوّاتنا، قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة ومناطق سيطرة قوّات النِّظام السُّوريّ.
تأتي هذه الحملات انطلاقاً من حرص قوّاتنا على تحقيق التّوازن والاستقرار الاقتصادي في المنطقة والقضاء على ظاهرة التَّهريب، لما لها من أثر سلبيّ كبير يَمَسُّ اقتصاد المنطقة وواقعها المعيشيّ.
وتؤكّد “قوّات مجلس هجين العسكريّ أنَّها مستمرّة في مكافحة ظاهرة التَّهريب بكافّة أشكاله، وصولاً إلى تحقيق تقدّم نوعيّ، يقطع الطريق على كلّ من تسوّل له نفسه المساس بالأمن الاقتصاديّ في المنطقة، وبما يتكامل مع دور الإدارة المدنيّة وجهودها في تحقيق الاكتفاء الذّاتيّ والرَّخاء الاقتصاديّ لأبناء المنطقة.