في ذكرى التأسيس التّاسِعة.. المجلس العسكريّ السُّريانيّ يستذكر شُهداء الحُرّيّة

أحيا المجلس العسكريّ السُّريانيّ صباح اليوم الأحد، 09 ديسمبر/ كانون الثاني، ذكرى التأسيس التّاسعة للمجلس العسكريّ، وذلك بزيارة مزار الشُّهداء السُّريان الآشور لإشعال الشُّموع على أضرحة الشُّهداء في حي “المشيرفة” بمدينة الحسكة، بحضور النّاطق باسم المجلس ومقاتليه.

بدأ الاستذكار بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء، تلاه كلمة ألقاها النّاطق الرَّسمي باسم المجلس العسكريّ السُّريانيّ “ماتاي حنّا” استذكر في بداية حديثه جميع شُهداء الحُرّيّة الذين ضحّوا بدمائهم لتحرير مناطق شمال وشرق سوريّا.

وأشار “حنّا” أنَّهم كمقاتلين ضمن راية صفوف قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة مستمرّون بالمشاركة في الحملات العسكريّة ضُدَّ خلايا وفلول تنظيم “داعش” الإرهابيّة المتخفيّة في المنطقة، ممّن يحاولون نشر الرُّعب في صفوف شعوب شمال وشرق سوريّا.

ونوَّهَ “حنّا” أنَّ الإدارة الذّاتيّة تعمل جاهدةً على توفير مناخٍ مناسبٍ لعيش جميع شعوب المنطقة بسلام على أساس أخوّة الشُّعوب والأمّة الدّيمقراطيّة.

واستكمل “حنّا” القول: “نحن كمقاتلي المجلس العسكريّ السُّريانيّ، كما قاتلنا تنظيم “داعش” الإرهابيّ وقضينا عليه؛ أيضاً سنحرّر مناطقنا المحتلّة من رجس الاحتلال التركيّ ومرتزقته، مثل “سري كانيه وعفرين وتل أبيض”.

انتهت المراسم بتجوّل المقاتلين بين أضرحة الشُّهداء وإشعال الشُّموع.