أهالي الحَسَكَةِ يُشيّعون جُثمانَيْ شهيدين إلى مزارِ الشَّهيد “دجوار”

شيَّعَ الآلاف من أهالي مدينة الحسكة وريفها جثمان الشَّهيدين “تركي المسمار” و”عكيد كرزان” إلى مزار الشَّهيد “دجوار” بالحسكة، بحضور ذوي الشَّهيدين والقوّات العسكريّة.
بدأ مراسم التشييع بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء، تلاه عرض عسكريّ قدّمته القوّات العسكريّة.
ثُمَّ ألقى “شيار حسكة” كلمة باسم مجلس الحسكة العسكريّ، في البداية ترحّم على أرواح جميع الشُّهداء وبالأخصّ الشَّهيدين، وأكَّد بأنَّهم كقوّات عسكريّة سائرون على خطا الشُّهداء حتّى تحرير كافّة المناطق المحتلّة وتحقيق أمنياتهم.
من جانبها ألقت “براءة الصالح” كلمة باسم مجلس عوائل الشُّهداء مشيرةً أنَّ الشُّهداء أنبل بني البشر، ضحّوا بأرواحهم في سبيل حُرّيّة شعوب المنطقة وتحقيق أخوّة الشُّعوب.
انتهت مراسم التشييع بنقل جثمان الشَّهيد “تركي المسمار” ليوارى الثرى في مزار الشَّهيد “دجوار”، فيما نُقِلَ جثمان الشَّهيد “عكيد كرزان” إلى مزار الشَّهيد “خبات” في مدينة “الدِّرباسيّة”.