مُنظّمات المجتمع المدنيّ في الطبقة تُندِّدُ بالجرائمِ التركيّةِ واعتداءاتها على كوباني

أصدرت منظّمات المجتمع المدنيّ في الطبقة، اليوم، الإثنين، 10 يناير/ كانون الثاني، بياناً تستنكر فيه الاعتداءات التركيّة على مدينة كوباني ومناطق الشَّهباء وجميع التصرّفات الإجرامية التي تُمارس ضُدَ أبناء شعب سوريّا الصّامدين في وجه الفاشيّة العثمانيّة.
وجاء في نصِّ البيان: “ندين ونستنكر الاعتداء الوحشيّ على مدينة كوباني ومناطق الشَّهباء التي تنفّذها تركيّا خلال الآونةِ الأخيرة، وهذه الهجمات الانتقاميّة ضدَّ أبناءِ شعبنا؛ هي رسالةُ واضحة من الاحتلال التركيّ تفيد باستمرار مسلسل الإبادة والاجرام ضُدَّ أبناء سوريّا الصّامدين والآمنين في منازلهم”.
وأضاف البيان “إنَّ هذه المُمارسات العدوانيّة من تركيّا؛ هي تحدٍّ مباشر للتّحالف الدَّولي وروسيّا، وعدم اكتراث من الجانب التركيّ بالدّور الضّامن من قبل هذين الطّرفين المتواجدين على الأراضي السوريّة”.
واختُتم البيان بمناشدة عاجلة للمجتمع الدّوليّ من أجل إيقاف مجازر تركيّا بحقِّ السُّوريّين الذين قالوا لا للاستعمار العثمانيّ والفاشيّة التركيّة، حسب قول البيان.