أهالي الحسكة يُشيّعون جثمان الشَّهيد “آراس سيدو” في مزار الشَّهيد “دجوار”

كشفت مؤسَّسة عوائل الشُّهداء في مدينة الحسكة سجلَّ الشَّهيد “آراس سيدو” الذي استشهد في عام 2014 في مدينة كوباني، وذلك في مراسم أقامتها في مزار الشَّهيد “دجوار” في قرية الداوديّة بالحسكة، بحضور عدد كبير من الأهالي والقوّات العسكريّة وممثّلين عن المؤسَّسات المدنيّة.
بدأ المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء؛ تلاهُ عرضٌ عسكريٌّ قدَّمته القوّات العسكريّة، ثُمَّ ألقى القياديّ في مجلس الحسكة العسكريّ “شيار حسكة”، كلمة، أكَّدَ أنَّ قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة وكما انتصرت في حربها ضُدَّ تنظيم “داعش” الإرهابيّ في مدينة كوباني واختتمتها في دير الزور؛ ستنتصر أيضاً في حربها ضُدَّ جيش الاحتلال التركيّ ومرتزقته، معاهداً بالقول “سنحتفل سويّاً في مدينة عفرين بعد طرد المحتلّين منها”.
وعزّى “حسكة” عائلة الشَّهيد وجدَّدَ عهدَ القوّات العسكريّة لهم بالسَّير على خطاهم حتّى تحقيق النَّصر.
من جهة أخرى قالت “عايدة سمعو” باسم مؤسَّسة عوائل الشَّهداء أنَّه “بفضل دماء الشّهداء نقف هنا اليوم في هذا المزار المقدّس”، وأضافت “لن نتخلّى عن ميراث الشُّهداء، وسنواصل مسيرتهم حتّى تحقيق سوريّا ديمقراطيّة تلبّي آمال وطموحات شعوبها.
سيوارى جثمان الشَّهيد “آراس سيدو” في مزار الشَّهيد “رستم جودي” في قرية “بركفري” بمدينة “الدّرباسيّة”.