إلى وسائل الإعلام والرأي العام

نشرت وزارة الدفاع في دولة الاحتلال التركية أنباء كاذبة عن هجوم افتراضي نفذه مقاتلونا في المناطق الواقعة تحت سيطرة الاحتلال، حيث استشهد خلالها 13 من مقاتلينا بحسب ادعاءات الاحتلال. نؤكد أن تلك الأخبار عارية عن الصحة ومقاتلونا لم ينفذوا أي هجوم خلال الأيام الماضية، كما لم يستشهد أيّ من مقاتلينا.
على العكس من ذلك، كثف جيش الاحتلال التركي هجماته على المنطقة في الأيام الأخيرة، واستهدفت السكان بشكل خاص في تلك الهجمات. حيث تعرضت قرى كثيرة في تل تمر والتي يسكنها شعبنا المسيحي لقصف من قبل الجيش التركي المحتل يوم أمس بينما كان شعبنا المسيحي يستعد للاحتفال بعيد الفصح.
إن الدولة التركية المحتلة التي تنتهك كل القيم الإنسانية والأخلاقية تحاول التستر على هذا الواقع اللاإنساني بأخبار كاذبة.
المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية
17 نيسان 2022