“دير الزور العسكريّ” يُشيّع جثمان المقاتل “بدر الدّين العلي” في مزار الشَّهيد “خضر الحمّادة”

شيَّعَ مجلس دير الزور العسكريّ، الأحد ١٧/٤/٢٠٢٢، جثمان الشَّهيد “بدر الدّين العلي” في مزار الشَّهيد “خضر الحمّادة” ببلدة “أبو خشب” بريف دير الزور الشمالي الشرقي، بعد مسيرة حافلة للشَّهيد في مقارعة الإرهاب والدّفاع عن المنطقة.
حضر مراسم التشييع المئات من أهالي المنطقة وعدد من قيادات قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة ومؤسَّسة عوائل الشُّهداء.
بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء، تلاه عرضٌ عسكريٌّ لمقاتلي قوّات مجلس دير الزور العسكريّ، ثُمَّ ألقى القياديّ في مجلس دير الزور العسكريّ “دمهات كليزي”، كلمة، أوضح فيها مكانة الشَّهادة والشُّهداء العظيمة في تاريخ الشُّعوب، وأشار إلى التَّضحيات الكبيرة التي بذلها الشُّهداء في قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة لتحرير مناطقنا من الإرهاب، وبَيَّنَ أننا بفضل تضحيات شهدائنا ننعم اليوم بالأمان والاستقرار. وفي ختام كلمته جدَّدَ العهد للشُّهداء بالسَّير على دربهم حتّى تحقيق أهداف وتطلّعات شعبنا.
أعقب الكلمة؛ تسليم وثيقة الشَّهادة لذوي الشَّهيد، ليحمل بعدها جثمانه الطاهر على الأكتاف من قبل رفاق السِّلاح ويوارى الثَّرى وسط الهتافات والصيحات الممجِّدة للشَّهادة والشُّهداء.