دولة الاحتلال التركي مسؤولة عن هجوم كركميش

بيان إلى الإعلام والرأي العام
وفق الأنباء التي نشرتها وزارة دفاع الاحتلال التركيّة اليوم، الخميس، 12 مايو/ أيار، ادّعت فيه أنَّ قوّاتنا قصفت بقذائف الهاون، منطقة “كركميش” التركيّة المقابلة لها.
نؤكِّدُ أنَّه لا علاقة لقوّاتنا بالهجوم الذي وقع على “كركميش”، وتعتمد دولة الاحتلال التركيّ هذه الافتراء أساساً لها، لتستخدمها ذريعة لشَنِّ الهجمات ضُدَّ مناطق شمال وشرق سوريّا.
على النقيض من ذلك، تستهدِفُ دولة الاحتلال التركيّ ومرتزقتها بشكل مكثّف قرى “كوباني، عين عيسى، منبج، ومناطق الشَّهباء”، حيث قصفت منذ صباح اليوم أكثر من 29 قرية، وتستخدم الهجوم على “كركميش” لتبرير وشرعنة هجماتها على مناطقنا، ونؤكِّدُ أنَّ ذاك الهجوم تَمَّ تدبيره من قبل جيش الاحتلال التركيّ.
إنَّ هذه الحادثة ما هي إلا مؤامرة وخطَّة موضوعة من قبل الاحتلال التركيّ، كي يستهدف بمزيد من الهجمات مناطق شمال وشرق سوريّا.
على شعبنا والرَّأي العام ألا يَثِقَ بتلك الأخبار الكاذبة من هذا القبيل والتي تنشرها دولة الاحتلال التركيّ.

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الدّيمقراطيّة
12 مايو/ أيّار 2022