أكاديمية الشَّهيد “هيوا سنا” تَفتَتِحُ دورتين جديدتين لقوّات الكوماندوس

افتتحت أكاديميّة الشَّهيد “هيوا سنا”، اليوم الأربعاء، دورتين جديدتين لقوّات الكوماندوس، حملت الدّورتان أسماء الشَّهيدين “آزاد قامشلو” و”زنار قامشلو”.
ضَمَّت الدّورة /200/ مقاتلاً، وستستمرُّ لمدّة /3/ أشهر ونصف، سيتلقّى خلالها المقاتلون دروساً فكريّة وثقافيّة بالإضافة إلى التدريبات العسكريّة.
حضر مراسم الافتتاح عدد من قيادات قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة، إلى جانب عدد كبير من المقاتلين.
بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء، تلاه كلمة ألقاها القياديّ في قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة “بروسك عامودا”، بارك افتتاح الدّورتين على كافّة المقاتلين، وأشار إلى أهميّة خضوع المقاتلين لمثل تلك الدّورات التي يتخرّج منها المقاتل في حالة جهوزيّة تامّة للالتحاق بالجبهات وساحات المعارك، للدِّفاع عن أرضهم وللوقوف إلى جانب رفاقهم في التصدّي لكُلِّ الهجمات التي تطال مناطق شمال وشرق سوريّا.
انتهت مراسم الافتتاح بأداء المقاتلين للقسم العسكريّ.