تحديث بخصوص الهجوم التركي الإرهابي الذي استهدف قادتنا ومقاتلينا في قامشلو

في الذكرى التاسعة لمجزرة داعش في شنكال، استهدف الاحتلال التركي مرة أخرى قادتنا ومقاتلينا الذين قاتلوا التنظيم الإرهابي طيلة سنوات الكفاح الماضية، حيث هاجمت طائرة مسيرة تابعة للاحتلال بتمام الساعة ١٩:١٥ من مساء الخميس ٠٣ آب سيارة كانت تقل ستة من قادة قواتنا ومقاتلينا على طريق قرية هرمي شيخو التابعة لمدينة قامشلو أثناء توجههم إلى منازلهم لقضاء إجازتهم الشهرية، حيث استشهد أربع من المقاتلين وأُصيب اثنين آخرين بجروح.

أحد رفاقنا الشهداء هو القيادي في قواتنا آرام محمد إبراهيم وهو أحد الرفاق الجرحى والذي فقد جزءاً من جسده خلال الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي. وكذلك رفاقنا ديار جمعة خليل، أحمد فاضل سمو وبرزان مصطفى شيخموس كافحوا لسنوات طويلة من أجل حماية المنطقة وشعبها، وكان لهم دوراً فعالاً في جميع المعارك ضد الإرهاب.

سيتم نشر المعلومات التفصيلية في فترة لاحقة.

المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية

٠٤ آب ٢٠٢٣