القائِدُ العامُ لقوّاتِنا يَجتَمِعُ مع وَفدٍ من مَجلِسِ الأعيانِ في شمالِ وشرقِ سوريّا

عقد القائد العام لقوّاتنا “مظلوم عبدي”، اجتماعاً مع وفد من مجلس الأعيان في شمال وشرق سوريّا، وحضر الاجتماع أيضاً الرَّئيس المشترك لحزب الاتّحاد الدّيمقراطيّ “صالح مسلم”.

ناقش القائد العام مع الوفد تطوّرات الأوضاع السِّياسيّة والعسكرية في المنطقة، وركَّزَ على الهجمات التي يَشُنُّها الاحتلال التُّركيّ على مناطقنا، وكذلك الحرب الدّائرة رحاها في غزّة، وانعكاساتها على سوريّا ومناطق شمال وشرق سوريّا بشكل خاص.

كما استعرض القائد العام مع الوفد الزّائر الأوضاع الخدميّة والإداريّة في المنطقة، خاصَّةً بعد الأضرار البالغة التي لحقت بالبُنى التحتيّة ومحطّات المياه والكهرباء والطاقة والنَّفط.

وثَمَّنَ القائد العام عالياً جهود مجلس الأعيان ودعمهم القويّ ومساندتهم الثّابتة لقوّاتنا، معتبراً أنَّ مواقفهم وآراؤهم ومقترحاتهم تشكِّلُ عاملاً أساسيّاً في تعزيز القوَّةِ والاستقرار في مناطقنا.

بدوره قَدَّمَ أعضاء الوفد وجهة نظرهم في سبيل تحسين الواقع الخدميّ والإداريّ في مناطق شمال وشرق سوريّا، وشددوا على ضرورة الحفاظ على اللُّحمة المجتمعيّة في مناطقنا والوقوف ضُدَّ كُلّ محاولات بَثِّ الفتنة ونشر الفوضى وزعزعة السِّلمِ الأهلي، وتحت أيّ مُسمّى كان.

كما أثنى الوفد على جهود قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة في محاربة الإرهاب والحفاظ على أمن واستقرار مناطقنا، وحماية الأهالي وممتلكاتهم.