استشهاد أحد مقاتلينا بدير الزور أثناء أدائه لواجبه العسكريّ

يذخر التَّاريخ بأمثلة عديدة عن الأشخاص الذين نذروا أنفسهم فداءً لشعوبهم، ودافعوا عنه بكُلّ جوارحهم حتّى ضحّوا بأغلى ما يملكون من أجله، ليتحوَّلوا إلى نجوم تتلألأ في سماء أوطانهم، يذكرهم جيلٌ بعد آخر، وليغدو التاريخ نفسه.

وفي مناطق شمال وشرق سوريّا، زرع العديد من المقاتلين محبَّتهم في قلوب النّاس، بعد أن خاضوا نضالاً مريراً وشاقّاً ضُدَّ كُلّ الهجمات التي طالت شعبنا ومناطقنا، واستشهدوا دونه، ليدخلوا سفر التّاريخ الخالد، بعد مسيرة حافلة بالعطاء والإنجازات.

ومن بين هؤلاء رفيقنا المقاتل “عاكف درباسيّه/ زياد شيخو” الذي ارتقى شهيداً جميلاً عندما كان على رأس عمله في دير الزور.

ولقد انضَمَّ رفيقنا “عاكف” في وقت مُبكِّرٍ إلى صفوف القوّات العسكريّة، واشترك في معظم الحملات العسكريّة التي أطلقتها قوّاتنا ضُدَّ تنظيم “داعش” الإرهابيّ وكذلك ضُدَّ الاحتلال التُّركيّ ومرتزقته، وكان مثال المقاتل المتفاني والمقاوم، لم يهاب القتال مطلقاً، وأثبت جدارته في كُلِّ الجبهات التي التحق بها، إضافة إلى تحلّيه بالأخلاق الحَسَنَة والصبر عند الشدائد.

نتقدَّمُ بأحَرِّ التَّعازي إلى ذوي الشَّهيد “عاكف” وإلى جميع عوائل شُهدائنا، ونتعهَّدُ له بتحقيق أمانيه وأهدافه التي طالما ضحّى بجسده في سبيلها، لننتقم له ولجميع شُهدائنا من القَتَلَةِ المأجورين.

 

وفيما يلي سِجِلُّ الشَّهيد:

الاسم الحركيّ: عاكف درباسيّه

الاسم الحقيقيّ والنِّسبة: زياد شيخو

اسم الأم: فاطمة إحمو

اسم الأب: داود

مكان وتاريخ الولادة: الدرباسيّه/ 1984

مكان وتاريخ الاستشهاد: دير الزور – بتاريخ 05 ديسمبر/ كانون الأوَّل 2023

 

المركز الإعلاميّ لقوّات سوريّا الدّيمقراطيّة

07 ديسمبر/ كانون الأوَّل 2023