أهالي الرِّقَّة يُشَيّعون جثامين ثلاثة شُهداء في مزار “الجديدات” للشُّهداء

شَيَّعَ أهالي الرِّقَّة، اليوم الثُّلاثاء، جثامين الشُّهداء الثَّلاثة “خالد حسن الشوّاخ، مُحمَّد علي الهلّاط وأخيه عماد علي الهلّاط”، من قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة، وذلك في مزار “الجديدات” للشُّهداء.

حضر مراسم التشييع قياديون من إقليم الفرات ومجلس الرِّقَّة العسكريّ، إضافة إلى أعضاء من جميع الفعّاليّات المدنيّة في الرِّقَّة وعدد كبير من الأهالي.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمتٍ على أرواح الشُّهداء، ثُمَّ ألقت القياديّة في وحدات حماية المرأة ضمن مجلس الرِّقَّة العسكريّ “أرجوان الخلف”، كلمةً، قدَّمت فيها التَّعازي باسم المجلس لعوائل الشُّهداء الثَّلاثة، وعاهدتهم بالسير على خطاهم حتّى تحقيق النَّصر.

وبعد الانتهاء من مراسم التشيع؛ تَمَّ تسليم وثائق الشَّهادة لذوي الشُّهداء الثَّلاثة، لتُحمل بعدها جثامين الشُّهداء الطاهرة على أكتاف رفاق السِّلاح ويواروا الثّرى، وسط ترديد الشِّعارات التي تُمجّدُ الشَّهادة والشُّهداء.