الرِّقَّة تُشَيّع جثمان الشَّهيد “مُحمَّد بشير” في مزار “الحكوميّة” للشُّهداء

شَيَّعَ أهالي الرِّقَّة، يوم الثُّلاثاء، جثمان الشَّهيد “مُحمَّد بشير”، من مقاتلي قوّات سوريّا الدّيمقراطيَّة، وذلك في مزار “الحكوميَّة” للشُّهداء.
حضر مراسم التشييع قيادات من قوّات سوريّا الدّيمقراطيَّة وإداريّون من مؤسَّسة عوائل الشُّهداء والمجالس المحلّيّة، بالإضافة العديد من أهالي المنطقة.
بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشُّهداء، ثُمَّ تلاهُ كلمة باسم القوّات العسكريّة، ألقاها القياديّ في قوّات سوريّا الدّيمقراطيّة “أبو جاسم الرِّقّاويّ”، تقدَّم فيها بأحرّ التّعازي لذوي الشَّهيد، مؤكّداً أنَّ شعبنا ارتبط بقيم الشَّهادة، ولن يهاب الصِّعاب طالما هذه هي عقيدته في الحياة.
وشدَّدَ “أبو جاسم الرِّقاويّ” على الالتزام بعهدهم في مواصلة السَّير على طريق الشُّهداء حتّى تحرير كامل أراضينا المحتلّة والحفاظ على أمن واستقرار مناطقنا.
وفي ختام المراسم؛ سَلَّم مجلس عوائل الشُّهداء وثيقة الشَّهادة لذوي الشَّهيد، ثُمَّ حَمَلَ رفاق السِّلاح جثمان الشَّهيد الطاهر ليُوارى الثَّرى، وسط الهتافات والشِّعارات الممجّدة للشَّهيد والشُّهداء.